{^*_*^}{^*_*^} منتدى الأميرة سندريلا{^*_*^}{^*_*^}
عزيز الزائر اذا كنت عضو اضغط دخول واذا كنت لم تسجل يشرفنا تسجيلك عندنا

الجميلة والوحش - الجزء الثاني

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الجميلة والوحش - الجزء الثاني

مُساهمة من طرف ESSAM في السبت يوليو 11, 2009 2:55 am


تابع قصة الجميلة والوحش



كان الدوار يطوح برأسها الصغير فوق حصانها المثخن بجراحه المحمل بفيض أوجاعه ، وكان الليل بنعاسه يفعل مفعوله بجفنيها
وحين أوشكت أنامل الجميلة أن تلمس الغطاء الزجاجي الذي بداخله الوردة المشعة ، سمعت صوتاً هادراً يصرخ بها قائلاً:
"كيف تجرأتي على الدخول هنا ؟؟؟"
واستدارت الجميلة للخلف خائفة ، لتتلاقى وجهاً لوجه مع "الوحش" الذي كان ينفخ كالثور بخياشيمه غضباً فيما كانت أنيابه تلمع كالنصل واللعاب يقطر منها ، كأنها على أُهبت الاستعداد لتنقض على فريسة .. ! وتلعثمت الجميلة وبدأ الخوف يقطع أوصالها وهي ترتجف أمام وحش بشع غاضب يوشك أن يفتك بها بضربة واحدة من مخالبه الحادة ..! وبسرعة مخيفة رأت الوحش وقد قفز أمامها ليمسك بالغطاء الزجاجي الذي يحتوي وردته السحرية ويضمه لصدره ، صارخاً بغضب كأنه يقذف حمماً بركانية : " أخرجي أيتها اللصة ، كيف تجرأتي على الدخول هنا ومس وردتي ؟"


وبتلعثم وأسف شديد ، حاولت الجميلة أن تخرج من فمها كلمات الأسف والاعتذار للوحش لكنها عجزت وبقى هول المفاجأة مسيطراً عليها ! فيما توالت زمجرات الوحش الغاضبة وهو يهتف بحنق " أخرجي من قصري لا أريدك هنا ،أخرجي الآن" !
وانسلت الجميلة من الحجرة مهرولة نحو بوابة القصر لتمطي جوادها الذي أتت به للقصر لأول مرة ، وتطلق العنان لساقيه كي يحملها بعيداً عن قصر الوحش المسحور ، فيما ثلج الشتاء يندف بقوة كقصاصات الورق الصغيرة البيضاء فوق جسدها الصغير المتمسك بقوة بعنق الحصان الذي ما انفك يلهب طرقات الغابة الثلجية بحوافره وهو لا يهتدي لطريقه ، بسبب الظلام الدامس الذي خيم على ارجاء الغاب .. وبدأ يتناهى لمسامع الجميلة عواء الذئاب الجائعة التي بدأت تشكل حلقة حول الجميلة وحصانها المتعب ، وبدأ قطيع الذئاب يضيّق الحلقة على الجميلة ، وتبدت لعيني الجميلة عيون ذئاب الغاب الجائعة التي أضمرت أن تجعل من الجميلة وفرسها عشاءاً لهذه الليلة ! وأغمضت الجميلة عينيها صارخة كأنها تسلم آخر أنفاسها لنهش الذئاب التي انقضت على حصانها المتعب بعواء التوحش المخيف ! ولكن ماذا حدث؟ ! .. لم الذئاب لا تنهشها ؟؟ هل توقف الزمن عند قفزة الذئب الضخم في وجه حصانها؟
وأرهفت الجميلة السمع للعواء الذي ارتفع ليتحول لصراخ ممزوج بزئير ثائر ..!
وفتحت عينيها في العتمة بخوف قاتل لتدرك ماذا يحدث ..!
وفي العتمة التي كان يومض الثلج الأبيض بجوفها رأت الجميلة حشداً من الذئاب يطوق جثة ضخمة كانت ترفع يديها لتضرب بمخالبها أعناق الذئاب المقاتلة .. وحاولت الجميلة أن تستشف الصورة أكثر لتعرف ماذا حدث؟ .... يا إلهي ما هذا ؟!
إنها عباءة الوحش الزرقاء القاتمة !.. هل يعقل بأنه هو الذي يتعارك الآن مع الذئاب ؟ !
آه ! نعم إنه هو .. هو بزئيره ، بعباءته ، بضخامة جسده بأنفاسه المتصاعدة كأنها خوار ثور ، إنه هو.. الوحش .. الوحش
أتى ليدافع عنها ليخلصها من موت محتم !

ولم تدرك الجميلة كم استمرت هذه المعركة الدامية ، ولكنها استيقظت على يدين ضخمة تنتشلها من فوق الثلوج الباردة بهدوء وتحتضنها بقوة ، إنها يدا الوحش الضخمة بذلك الشعر الكثيف الأجعد الذي يكسوهما .. واسلمت الجميلة جسدها للوحش دون مقاومة فيما ضمها هو بين ذراعيه ليغوص رأسها الجميل بشعر صدره الأجعد ، وتغط بنوم عميق تحت عباءته الزرقاء ..

ونامت الجميلة على هدهدات خطى الوحش السائر تحت الثلج النادف فيما كان خفقان قلبه ولهاثه المتسارع يحملان لمسمعها صوت الأمان ويطمئناها بأنها هنا تحت عباءته وبين طيات صدره بمأمن من وحوش العالم بأجمعه !

وجدَّ الوحشُ الطريقَ تحت الثلج العاصف ، مخلفاً من ورائه خطوطاً رفيعة من الدم القاني تبرق فوق الثلج الأبيض ..
وجسده المنهك من المعركة يتأرجح بإصرار على ألا يسقط حتى يبلغ قصره المسحور ومعه جميلته النـائمـة على صدره ....


وفي صباح اليوم التالي ، استيقظت الجميلة على الضوء المتسلل من نافذة حجرتها .. لقد نامت نوم عميق ولم تشعر بما حدث من حولها .. إنها ممتنة للوحش هذا، الذي انتشلها من بين أنياب الموت .. ولكن أين هو؟ إنها لم تسمع خطاها التي يئن سلم القصر الخشبي من ثقلها ؟ .. ترى أين هو ؟ ألا يزال نائم؟
وقفزت من سريرها مسرعة قاصدة باب حجرته المغلق ...


كان الباب مغلق وأصدقائها "الساعة ، الأبريق، الشمعدان" يقفون أمام الباب والقلق يجللهم .. إنهم لم يشاهدوا الوحش منذ البارحة حين عاد للقصر ، ليضعها بسريرها ثم يتجه لحجرته بخطى متأرجحة وجسده يقطر دماً..

وقرعت الجميلة الباب .. وانتظرت صوته الهادر أن يأذن لها بالدخول أو يأمرها بالإنصراف ، ولكنها لم تسمع صوته ..!
أيعقل بأنه نائم إلى الآن؟ .. وعاودت الطرق مرة أخرى ، وأيضاً لم تتلق إجابة منه !.. حينها قررت أن تغامر وتقتحم حجرته وليكن ما يكون !

وفتحت الجميلة الباب بحذر جائلة ببصرها بقلق في ارجاء حجرته الواسعة لتقع عيناها على سرير ضخم تكوم فوقه جسد الوحش الضخم وهو يئن بصوت مكتوم !

واقتربت الجميلة من سرير الوحش بخطى قلقة .. و فزعت قائلة :
- يا إلهي .. أنت تنزف دماً !
ومست براحتها كتفه الضخم ، إنه ساخن لقد أصابته الحمى !
وحين استدارت من الجهة الأخرى لتمس جبينه وتعاين جراحه
صرخ الوحش بصوت متوجع : إياكِ أن تقتربي مني ، أخرجي من هنا ..
ولكن الجميلة رفضت الخروج وأصرت على البقاء ورددت بصوت مرتفع : لا لن أخرج وسأرى ماذا أصابك فقد تحتاج لطبيب

واستدارت الجميلة لتواجه الوحش وجهاً لوجه فيما أغمض هو عينيه متألماً لا من جراحه ولكن لأنها سترى قباحته وبشاعته المنفرة وستكرهه أكثر
فجأةً زال السحر من على الوحش ومن في القلعه وعاد الوحش كما كان شاب جميل وذو اخلاق حسنه وعاد من في القعله الى اصلهم ..
وعاش الجميع في سعاده عارمه وتزوج الوحش من الجميله.

ESSAM
Admin

ذكر
عدد المساهمات : 25
تاريخ التسجيل : 11/07/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الجميلة والوحش - الجزء الثاني

مُساهمة من طرف *سندريلا الورود في الخميس أغسطس 13, 2009 9:16 pm

مشكور اخي ابو منة القصة كتير حلوة صديقتك سندريلا الورود Smile

*سندريلا الورود

انثى
عدد المساهمات : 7
تاريخ التسجيل : 13/08/2009
المزاج المزاج : رايق

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الجميلة والوحش - الجزء الثاني

مُساهمة من طرف فراشة العراق في السبت أغسطس 15, 2009 5:55 am

قصة رائعة فعلا انا عندي جميلة وال study وحش بس الجزء الاول ممكن اعرضها ردوا Razz flower

فراشة العراق

انثى
عدد المساهمات : 74
تاريخ التسجيل : 15/08/2009
المزاج المزاج : رايقة كتير

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الجميلة والوحش - الجزء الثاني

مُساهمة من طرف فراشة العراق في السبت أغسطس 15, 2009 5:56 am

شكرا اخي ابو منة الموضوع جميلة بالفعل المزيد انشاء الله بالتوفيق

فراشة العراق

انثى
عدد المساهمات : 74
تاريخ التسجيل : 15/08/2009
المزاج المزاج : رايقة كتير

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الجميلة والوحش - الجزء الثاني

مُساهمة من طرف بنوته كيوت في السبت أكتوبر 17, 2009 2:01 am

مسكور اخي ابو منى

بنوته كيوت

انثى
عدد المساهمات : 1
تاريخ التسجيل : 17/10/2009
المزاج المزاج : مبسوطه

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الجميلة والوحش - الجزء الثاني

مُساهمة من طرف فوشيا في الثلاثاء سبتمبر 21, 2010 7:58 pm

يسلمووووووو الله يعطيك العافيه
تقبلي مروري
فوشيااا

فوشيا

انثى
عدد المساهمات : 112
تاريخ التسجيل : 20/09/2010
المزاج المزاج : احبكم

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى